Archive for the ‘الثورة السورية’ Category

بيان إلى المؤتمرين السوريين في الرياض

2017/11/20

السيدات والسادة أعضاء “مؤتمر الرياض bayan٢”،

اقتضت التوازنات الدولية والإقليمية أن تَدفع المعارضة وقوى الثورة إلى عقد مؤتمر جديد بحجة توحيدها، وهي الذريعة التي يرددها المجتمع الدولي  منذ انطلاق ثورة السوريين المباركة في آذار من عام 2011، بهدف تطويع المعارضة وإجهاض تطلعات السوريين.

لقد بذل السوريون في ثورتهم الغالي والنفيس بصبر وثبات لإسترجاع الحرية والكرامة، وحريٌّ أن يكون ذلك بوصلة لكل من يتصدر تمثيلهم، وفي هذا المؤتمر الذي قدر لكم أن تكونوا فيه موضع تمثيل السوريين في مرحلة مفصلية من تاريخ ثورتنا وشعبنا، فإننا واستناداً إلى المسؤولية التاريخية الملقاة على عاتقكم، نطالبكم بالإلتزام بروح المسؤولية الوطنية والأخلاقية التي تمليها عليكم تضحيات السوريين وعذاباتهم. (more…)

Advertisements

نعم أطبق نظام الأسد على نار الثورة ولكن جمرها كاف لإحراقه

2017/09/06

جمرالثورة السورية التي بدأت في منتصف آذار من عام 2011 تحولت خلال أشهر قليلة إلى صراع مسلح تقوده ميلشيات نظام الأسد، وقوات حزب الله، والحشد الشيعي الذي توجهه طهران من جهة، وقوى إسلامية متشددة تقاتل تحت راية القاعدة وتعمل بمهارة على ابتلاع القوى الثورية المحلية والمنشقين عن الجيش السوري من جهة أخرى. استكملت خطة النظام الأسدي الرامية إلى تحويل الثورة إلى صراع طائفي مسلح عناصرها خلال العامين الأولين من انطلاقها، واستطاع النظام بدهاء توظيف قوى السلفية الجهادية في حربه ضد الثورة باخراج قادتها من سجونه في النصف الثاني من عام 2011،  ومن خلال التفاهمات غير معلنة مع منظمة دولة الإسلام في العراق. سهل النظام دخول هذه المنظمة، التي تعاون معها خلال الاحتلال الأمريكي للعراق، إلى الشمال السوري المتمرد على النظام، وساهم بسلاحه الجوي في عدد من المعارك التي خاضتها داعش ضد القوى الثورية. ومكنها من السيطرة على مدينة الرقة بتجنب قصف مواقعها والتركيز على ضرب القوى الثورية المحلية. كما سهل وصولها إلى جبال القلمون لتدخل في صراع مع الجيش الحر الذي تركز هناك. (more…)

تحديات ثلاثة أمام انتصار الثورة السورية

2016/05/13

challenes

التطورات في مسيرة الثورة السورية خلال السنوات الخمس الماضية تدعونا إلى وقفة مع الذات لنطرح عدداً من الأسئلة المهمة حول مستقبل
سورية والحياة السياسية فيها. الوقفة مع الذات في خضم تطورات حاسمة تمثل لحظة مواجهة الحقيقة، وتبين الموقع والوجهة. وهي بهذا المعنى لحظة مؤلمة ومريرة ولكنها تحمل في نبضاتها الأمل والرغبة بغد جديد وحياة أسمى وأرقى. تحول الأمل إلى واقع واعد يتوقف بطبيعة الحال على القدرة على التعامل مع متطلبات الحقيقة والتخلي عن الأوهام والهواجس. (more…)

من يعبر عن هموم السوريين اليوم وينقل آمالهم وآلامهم للعالم؟

2015/09/09

SyrianRevolutionهذا السؤال بدأ يتردد في ذهني منذ شهور، وازداد إلحاحا بعد دخول الهم السوري إلى وعي شعوب العالم من خلال معاناة اللجوء إلى أوربا هربا من الموت والإهمال والتخبط الذي أغرقهم وكتم انفاسهم بعد سنوات من الدمار والفوضى وغياب آفاق الحل. المعارضة خفت صوتها ويكاد يختفي كليا، لكن المعاناة تزداد والهموم تكبر. (more…)

التدخل الإيراني والتطرف في سورية

2015/06/21

مثقفارتأى الكاتب والمفكر السوري المعارض لؤي صافي، أن آفاق الحل السياسي ما زالت غائبة مع إصرار حلفاء الأسد على بقائه في السلطة، وإصرار المعارضة على أن لا حل سياسياً ممكناً مع بقاء الأسد وقيادته الأمنية المسؤولة عن قتل السوريين وتدمير البلاد وتكريس الاستبداد، مشدداً على أن حوارات موسكو والقاهرة لم تأتِ بجديد، بل وُظفت من قبل هيئة التنسيق والقوى المتحالفة معها لتقديم حلول سياسية فات أوانها.

(more…)

القاهرة ليست مكانا مناسبا اليوم لتوحيد صفوف المعارضة السورية

2015/05/26

FreedomFlagEgyptتستضيف حكومة السيسي العسكرية مؤتمرا للمعارضة السورية في نهاية الأسبوع الأول من شهر حزيران القادم. الأمر المؤسف والمحير هو قبول بعض الشخصيات المعارضة المشاركة في هذا المؤتمر. السؤال الذي يراودني وربما يراود الكثيرين في سورية وخارجها يمكن طرحه على النحو التالي: كيف يرضى معارض سوري يسعى إلى إقامة نظام سياسي يقوم على أسس الحرية والمساواة والشراكة السياسية بين أبناء الوطن حضور اجتماع يعقد تحت رعاية حكومة تقود ثورة مضادة ضد الربيع العربي ومسيرة الحرية والكرامة في مصر وسورية؟ (more…)

حسن نصر الله لقد أضعت الطريق!

2015/04/04

nasralla-speechمن الأهمية البالغة أن يلتزم الحر بخيارات سياسية تتوافق مع المبادئ التي ينادي بها، لأنه في اللحظة التي يختار طريقا يتعارض معها فإنه يسير نحو الهاوية وفق حركات انزلاقية لا تسمح له بالرجوع إلى مفترق الطريق، خاصة بعد أن يلج فيه بعيدا، ويتحول خلال لحظات قليلة من نموذج يمثل تلك القيم، إلى منافق لا تمثل عنده القيم إلا شعارات فارغة متهافتة لا معنى لها. (more…)

التناقضات في سورية: أصل الفساد وأساس التغيير

2015/01/26

تناقضاتيعكس الصراع الدموي في سورية جملة من التناقضات المحلية والإقليمية والدولية، ويساهم في نفس الوقت في إخراج هذه التناقضات من الكواليس الخفية والدهاليز المظلمة إلى دائرة الضوء الساطع، لتراها كل العيون المبصرة وتسمعها كل الآذان المصغية. التناقضات عديدة لكن يمكن اختزالها بتناقضات أساسية أربع: (more…)

المعادلة السياسية الصعبة في المشرق العربي

2014/09/08

difficult equationالمعادلة التي تحكم الحراك السياسي في منطقة المشرق العربي تتألف من حدين رئيسيين: الاستبداد ورغبة شعوب المنطقة في التحرر وإنشاء نظم سياسية تخضع للمساءلة الشعبية، والإرهاب ورغبة الدول الغربية في منع قيام حركات متشددة معادية للمنظومة الدولية المهيمنة منذ منتصف القرن الماضي. حل المعادلة في غاية الصعوبة نظرا لتعارض الارادتين اللتين تحكمان المعادلة، إرادة الشعوب المشرقية وإرادة الدول المهيمنة. المقاربة الطبيعية والمنطقية لحل المعادلة تتطلب تغيير إرادة الدول المهيمنة كي تتطابق مع إرادة الشعوب في تطوير منظومة حكم ديمقراطية نظرا لأن هذه المنظومة هي الناظمة للسياسة الداخلية لتلك الدول. (more…)

الأسد يستخف بعقول مستمعيه ويدعي انتصارا زائفا

2014/07/16

assadخطاب بشار الأسد أظهر بوضوح أنه لا زال في حالة إنكار وإنفصام كامل عن الواقع الذي يحيط به ، وأنه مستمر في اختيار الاستبداد نهجا لحكم سورية رافضا الاعتراف بحاجة السوريين إلى التمتع بحقوق المواطنة وحقوقهم السياسية والمدنية. وقدم كذلك نموذجا يمكن استخدامه في الحلقات الدراسية لما يقصد به المفكرون عند حديثهم عن “الكلام الفارغ” و “الكلمات الفارغة”.

أنكر الأسد في خطابه مطالب الشعب بالحصول على حريات سياسية ومدنية عبر احتجاجاتهم السلمية في بدء الثورة السلمية وكأن الأصوات لم ترتفع طلبا للاصلاح والتغيير السياسي، وأصر على أن المسرحية الانتخابية التي نظمتها أجهزته الاستخبارية بعيدا عن كل شروط الحرية والشفافية والنزاهة، نموذجا للحرية والديمقراطية. وأنكر أنه باختياره الحرب على الشعب السوري أسهم في إضعاف سورية وجعلها محمية إيرانية ومرتعا للقوى المتطرفة. كما أنكر أنه باتباعه استراتيجية طائفية في التعامل مع الثورة عمل على تقسيم البلاد إلى مناطق خاضعة لقوى داخلية وخارجية متصارعة وجعلها عرضة لخطر التقسيم السياسي. (more…)